google.com, pub-5211736085367102, DIRECT, f08c47fec0942fa0
أخر الأخبار

رسالة من الشعب الى ملك المغرب محمد السادس

نورالدين أمزووك

رسالة الى صاحب الجلالة الملك محمد السادس ملك المغرب أعزك الله.

باسم الشعب

السلام  على خير من أنزل إلى خير أمة والصلاة والسلام على محمد أشرف خلق الله.

أما بعد ,

سيدي.

ربما رسالتي هذه قد لا تصل الى سيادتكم أو قد تصل إن لم تمنعها ألأيادي السوداء، التي أثقلت كاهل شعبك المؤقر الذي أراد الحياة يوما.
سيدي أحمل بين طيات قلبي وقلوب 75% من المغاربة حزنا عميقا لا يصل الى قصوركم.
قد تتساءل سيدي لماذا 75% فقط!
أجل سيدي هذه نسبة شعبك الحقيقي، أما الباقية فهي من دمرتنا بالكامل ونهبت ثروات بلدك وزرعت الرعب في أطفالنا وقمعت علماءنا وأدخلت أساتذتنا مستشفيات ، لا سيدي بل مستنقعات ، وحرمت أبناءنا المدارس، وحطمت ميزان عدالتك، حتى أصبح شعبك الوفي يخاف من ريشة محاكم المغرب فقط لأنها خائنة وببساطة مرتشية، وأصبحنا ننام على عدل وقضاء الله.

سيدي أعزك الله.

كم نفرح لأفراحك، ويصيبنا غم في أبسط أحزانك، ونعلم جيدا أنك أنت تحب الخير لبلدك وشعبك وتأمر حكومة الرعب هذه بأن تحمينا وتحفظ أمتنا وتعيل فقرنا، نعلم هذا جيدا سيدي لكن يا أبي إنها حكومة الرعب التي لا تنفد أوامرك سيدي.

سيدي صاحب المهابة ملك المغرب .

حبنا لك هو تاج على رؤوسنا، أجل وهو كل شيء في حياتنا، وحبنا لأجدادك المنعمين هو ثروتنا الحقيقية سيدي، لكن هل حبنا هذا يصل اليك سيدي، لا أبدا هذا جواب شعبك فصوتنا يصل مجالسهم النوابية والاستشارية ويصبح ملفات في أرشفات ورقية يحتفظ بها قرونا, وتحرق بعدها في مكب نفايات عقدوا مع شركات في ملكياتهم الخاصة ليستفيدوا هم فقط أي منا وإلينا أعزك الله سيدي.

سيدي .

أصبحنا نخاف من ظلنا، من أنفسنا، من الشتاء نفسها، اليست الشتاء رحمة ربانية؟ سيدي لقد علمونا أن نخاف من رحمة ربنا، أتعلم لماذا؟ 
لأنهم يا سيدي باعوا أراضينا لأعداء الوطن ، وأصبحت ارضنا تدمرنا بفيضانات وتقتل أبناءنا وتجرف السيول منازلنا وبهائمنا ومن لم يهلك منا يرسلونه الى مستنقعات اسموها سيدي مستشفيات وهناك يفقد روحه سيدي.
سيدي محمد السادس ملك المغرب .
لقد ربتني والدتي على حبكم، وعلمني والدي أن هناك ملاك يحميني في الارض اسمه صاحب الجلالة الملك محمد السادس الجالس على العرش والد الأمراء ، أب الاخلاق، سيد التواضع، عزة البلاد، وشرف هيبتنا.
نعم سيدي، أنت كذلك.
لكن سيدي لقد كلفت أعداءا علينا وضعت فيهم ثقتك سيدي لحماية شعبك وخدلونا كما خانوا عهدك سيدي، لقد باعوا أراضينا حتى بتنا ندفع أمولا لزيارة شواطئنا، لشم نسيم أنهارنا ، وغدا سيدي سنضطر الى الدفع مقابل إستنشاق رشفة هواء خلقه ربنا مجانا.

مولاي أعزك الله.
أنا مجرد شاب، يحلم بلبقاء على وجه الارض مسرورا كباقي شباب العالم، أنا مجرد فتاة تحلم بيوم فرحها دون مشاكل عدالتهم، أنا مجرد أب يحلم بتربية فلذات كبده دون الخوف عليهم من شارع الظلام، وأنا أم تحلم برؤية حلم هؤلاء يتحقق.

مولاي.

قتل, سفك دماء, استشهاد, حوادت, فيضانات, رعب سياسي في بلدك، منظمات هيتشكوكية باسم حقوق الإنسان، خير ما يقال عنها أنها كذلك، ندفع ضرائبنا كي يسرقونا، ندفع لهم أموالنا كي يقولوا أنهم لا يستفيدون إلا من “جوج فرانك” كي يقال عنا ^أوباش^، ندفع هيبة دولتنا كي يقولوا “مفراسيش” ونرفع شعاراتنا ضد جبروتهم ويقمعوننا ويسفكون دمائنا و التهمة “المس بكرامة الدولة”.
لقد علمونا أننا مجرد أوباش، مجرد كأئنات عاملة وغير نشطة، علمونا أن حقهم هو ألأساس وحقوقنا ليست الى ورقات متعددة الجوانب مرمية على أرضية الطرق المحفرة، علمونا انا بطائق تعريفنا الوطنية اخترعت لنصوت عليهم، علمونا أن الحب قصة خيالية، علمونا أن الوزارات سلطة قوية علينا، علمونا أن البرلمان ومجالسهم هو بيتهم تم تشيده للشخير وكلام وكلام وكلام لايسمن ولا يغني من جوع، علمونا أن مستقبلنا كلمة نحلم بها، أرغمونا على ضرائب أثقلت همومنا، زرعوا فينا ديونا لا نعلم كيف خلقت فينا، علمونا أن ننام في خوف ونقول “الله اصبحنا على خير” علمونا ان نحزن وفي ابتسامتنا نقول “__الله اخرج ضحكنا على خير____” ارغمونا على حبهم ونحن نكرههم، ارغمونا على ابتسامة صفراء، أرغمونا أن نقاتل بعضنا البعض، علمونا العيش في عصر حجري، جعلوا أبسط حقوقنا أحلاما نحلم بها وفي دول الحق والديموقراطية واقع ثابث , علمونا ان ننسى أننا مغاربة أحرار ولدنا أحرار.

سيدي أعزك الله.

رسالتي هذه أعلم أنها سترسلني إلى السجن، لسبب بسيط أنني عبرت نيابة عن شعبك الوفي عن غضب شارع أراد يوما “زفتا” أراد إصلاحا، من حكومات تأتي لتنام وخمس سنوات تدمرنا تنهب أعمارنا وترسل صحفيينا سجونا لا نعلم لها مكانا.

سيدي يا أمير المؤمنين.

إن الله تبارك وتعالى قال في كتابه الكريم ، ” ﴿ إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (42)﴾
( سورة الشورى )

رسالة من شعبك الذي يعشقك وأراد يوما الحياة.
وهذا إسمي ، نورالدين أمزووك
فليفعلوا بي ما أرادوا لكن إن قتلوني فعلم أني مت شهيدا على قضية حبك وحب شعبك سيدي.

عاش الشعب حرا 

حرر بالرباط 

إمضاء 

الشعب المغربي

حول أخبار نيت

مدير الجريدة

تحقق أيضا

سيدي بيبي:المديرية الاقليمية للمياه و الغابات تغلق أمام ساكنة دوار الرويس الطريق المؤدي نحو شاطئ البحر.

حسن لفجح : يبدو أن وصف الظلم او الحكرة قليل إزاء هذا الفعل المستهتر!! بعدما …

%d مدونون معجبون بهذه: